الاخباراوربيحقوق المرأة

قصر باكنغهام يعلن موعد جنازة الملكة إليزابيث الثانية و تنصيب تشارلز الثالث رسميآ ملكآ لبريطانيا فما هي التفاصيل ؟

#الشكة_مباشر_لندن

أعلن قصر باكنغهام، اليوم السبت، أن مراسم جنازة الملكة إليزابيث الثانية الرسمية ستستغرق 10 أيام، ستتخللها مجموعة من الأحداث، قبل دفنها يوم 19 سبتمبر/أيلول الجاري.

وستبدأ المراسم خلال الأيام المقبلة، لمراسم وداع جثمان الملكة، وجنازتها الرسمية وفق الآتي:

وسيُنقل نعش الملكة الراحلة جوا من اسكتلندا حيث توفت إلى العاصمة لندن. و سيبقى الجثمان في قاعة ويستمنستر لمدة أربعة أيام قبل جنازة الملكة، وستفتح الأبواب للجمهور لمدة 23 ساعة في اليوم، للسماح للناس بإلقاء نظرة الوداع وتقديم العزاء.

والقاعة الكبرى في قصر ويسمنستر يرافقه عرض عسكري وأفراد من العائلة المالكة. والقاعة هي أقدم جزء من القصر، الذي يضم البرلمان البريطاني.

وتوفيت ملكة بريطانيا اليزابيث الثانية، يوم الخميس الماضي في اسكتلندا عن عمر يناهز 96 عام. وكانت والدة الملكة الراحلة، آخر فرد من العائلة المالكة يرقد في القاعة نفسها، في عام 2002، عندما اصطف أكثر من 200 ألف شخص لمشاهدة نعشها.

وبعد مراسم الجنازة، سينقل نعش الملكة في موكب سيرا على الأقدام من الدير إلى قوس ولنغتون، في زاوية هايد بارك، بلندن، قبل التوجه إلى قلعة وندسور بسيارة الموتى.

وفي رحلته الأخيرة بعد ظهر يوم الجنازة، سيتجه نعش الملكة إلى كنيسة القديس جورج في قلعة وندسور.

ومن المتوقع أن يحضر مسؤولون من كل أنحاء العالم الجنازة في الساعة 11،00 صباحا بتوقيت لندن يوم الـ19 من الشهر الجاري.

وسيتم إنزال نعش الملكة إلى السرداب الملكي، قبل دفنه في الكنيسة التذكارية للملك جورج السادس، الواقعة داخل كنيسة القديس جورج، وذلك بحضور كبار أعضاء العائلة الملكية.

وسيجري نقل الجنازة بشكل مباشر على القنوات، على أن يعم الصمت لمدة دقيقتين في جميع أنحاء البلاد في ظهر هذا اليوم. بعد الجنازة.

بعد يومين على وفاة والدته الملكة إليزابيث الثانية، أعلنت هيئة الجلوس على العرش، المكوّنة من كبار السياسيين والقضاة والمسؤولين، تتويج تشارلز الثالث ملكا في مؤسسات الدولة.

وجرى تنصيب الملك الجديد ظهر اليوم السبت، في مراسم تاريخية في قصر سان جيمس تبث لأول مرة على الهواء مباشرة.

وخلف تشازلز (73 عاما) والدته عند وفاتها على الفور، لكن مجلس العرش، المؤلف من مئات الساسة والأساقفة وكبار موظفي الحكومة قام اليوم بإجراء مراسم اعتلاء العرش التي تعد خطوة رسمية ودستورية لتقديم الملك الجديد للبلاد.

ومنذ عام 1952، عندما تولت الملكة اليزابيث الثانية الراحلة العرش، هذه هذه المرة الأولى التي يقام فيها حفل التنصيب.

ووقع الملك تشارلز، على بيان تنصيبه ملكا على العرش بريطانيا، كما ألقى كلمة بهذه المناسبة.

وقال الملك تشارلز في كلمته: “والدتي قدمت مثالا عن حب طويل الأمد وتضحيات كبيرة وإرثها سيبقى خالدا”.

وتعهد باتباع “المثال الملهم” لوالدته بعد توليه مهام الملك.

وأضاف : “إنني أدرك تماما هذا الإرث العظيم والواجبات والمسؤوليات الجسيمة للسيادة التي انتقلت إلي الآن”.

اقرأ أيضا: بعد وفاة الملكة إليزابيث.. ماذا سيتغير في بريطانيا ؟

ووافق الملك رسميا على سلسلة من الأوامر، بما فيها إعلان يوم جنازة والدته عطلة رسمية.

يشار إلى أن الأعلام المنكّسة حدادا على رحيل الملكة إليزابيث سترفع مجددا بعد تنصيب الملك تشارلز. ثم يعاد تنكيسها يوم غد.

ومع وفاة الملكة إليزابيث الثانية عن 96 عاما الخميس بعد جلوسها على العرش لسبعين عاما، بدأ تنفيذ خطط وضعت منذ وقت طويل ومعدة جيدا لفترة حداد تستمر أياما وجنازة رسمية ستقام على الأرجح في 19 من سبتمبر/أيلول الجاري.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى