الاخباراوربيصحة ونصائح

ليز تراس: بريطانيا بكاملها “قلقة للغاية” بشأن صحة الملكة إليزابيث و الأميران تشارلز و وليام بجوارها

#الشبكة_مباشر_لندن

أعلن قصر باكنغهام، اليوم الخميس، أن أطباء الملكة إليزابيث الثانية “قلقون” بشأن صحتها، وأوصوا بأن “تبقى تحت المراقبة الطبية”. يأتي هذا الإعلان بعد يوم من إلغاء الملكة اجتماعاً لمجلس الملكة الخاص بها، وطلب منها الراحة.
وتعاني الملكة البالغة 96 عاماً، منذ أكتوبر/تشرين الأول الماضي، من مشكلات صحية سببت لها صعوبة في المشي والوقوف. وأضاف القصر في بيان أنّ “الملكة لا تزال مرتاحة وفي بالمورال”، حيث وضعت تحت الرقابة والمتابعة الطبية اللازمة، بعد أن أوصى أطباء الملكة بذلك.

زعيم “العمال” البريطاني المعارض قلق بشأن صحة الملكة
أعرب رئيس حزب “العمال” المعارض في بريطانيا كير ستارمر عن قلقه بشأن صحة الملكة. وغرّد ستارمر، اليوم الخميس: “أنا قلق للغاية من الأخبار الواردة من قصر بكنغهام”.

هيئة الإذاعة البريطانية تتحول إلى التغطية الإخبارية عن صحة الملكة
حولت هيئة الإذاعة البريطانية بثها على الفور إلى التغطية الإخبارية لمتابعة الوضع الصحي للملكة.

تراس: بريطانيا بكاملها “قلقة للغاية” بشأن صحة الملكة
قالت رئيسة الوزراء البريطانية ليز تراس، في تغريدة، إنّ بريطانيا بكاملها “قلقة للغاية” بشأن صحة الملكة.

وأول أمس، استقبلت الملكة إليزابيث الرئيسة الجديدة للحكومة البريطانية ليز تراس في قصر بالمورال النائي بالمرتفعات الاسكتلندية، إذ اختارت الملكة عدم العودة إلى لندن بسبب مشكلات صحية. وظهرت الملكة هشّة مع استخدامها العصا للمشي.

الأميران تشارلز ووليام يتوجهان إلى بالمورال ليكونا بجوار الملكة
توجه الأمير تشارلز، وليّ عهد بريطانيا، وابنه الأمير وليام، إلى مقر إقامة الملكة إليزابيث في قلعة بالمورال في اسكتلندا، بعد أنباء عن قلق الأطباء بشأن صحتها.
وقال متحدث باسم كلارنس هاوس: “سافر صاحبا السمو الملكي أمير ويلز ودوقة كورنوال إلى بالمورال”.
وأكد مصدر في قصر كينزنغتون توجه وليام إلى بالمورال.

#عاجل| رئيس مجلس العموم البريطاني يقاطع جلسة البرلمان ليرسل تمنياته بالشفاء للملكة #إليزابيث

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى