أخبار العائلة العربية في المهجرالاخباراوربيدولي

بابا الكنيسة الكاثوليكية يزور العراق مارس المقبل

#الشبكة_مباشر_بغداد

أعلنت وزارة الخارجية العراقية، اليوم الاثنين، أن قداسة البابا فرنسيس بابا الكنيسة الكاثوليكية سيقوم بزيارة  إلى العراق خلال الفترة من ٥ إلى ٨ مارس 2021.

وقالت وزارة الخارجية العراقية، الوزارة في بيان لها اليوم، “إن زيارة البابا إلى العراق، بلاد ما بين النهرين، وأرض الرسل والأنبياء، وموطن اور والنبي إبراهيم، تمثل حدثا تاريخياً، ودعماً لجميع العراقيين بمختلف تنوعاتهم”.

كما “أنها تمثل رسالة سلام إلى العراق والمنطقة باجمعها، وتؤكد وحدة الموقف الإنساني في مجابهة التطرف والصراعات، وتعزز التنوع والتسامح  والتعايش”.

ذكر موقع “الفاتيكان نيوز”، نقلا عن بيان لدار الصحافة، أن “قداسة البابا فرانسيس سيستأنف السفر بشكل استثنائي من خلال زيارة العراق تلبية لدعوة جمهورية العراق والكنيسة الكاثوليكية المحلية”.

وأضاف المصدر أنه من المقرر أن يزور الحبر الأعظم بغداد وأور ومدينة أربيل والموصل وقرقوش في محافظة نينوى.

وأشار الموقع إلى أن زيارة البابا فرانسيس للعراق التي ستستغرق أربعة أيام “ستأخذ في عين الاعتبار تطور حالة الطوارئ الصحية العالمية”.

بدوره قال المتحدث باسم الفاتيكان ماتيو بروني، في بيان، إن زيارة البابا فرنسيس إلى العراق ستشمل خمسة مواقع منها بغداد وأربيل والموصل (شمال).

وأضاف بروني أن “برنامج الزيارة سيعلن فيما بعد وسيأخذ في الاعتبار تقييم أوضاع حالة الطوارئ الصحية حول العالم”.

وهذه الزيارة تعد الأولى للبابا فرنسيس إلى العراق، منذ أن ترأس الكنيسة الكاثوليكية في مارس/آذار 2013.

ويتسم العراق بتعدد الأعراق والديانات، ويشكل المسلمون غالبية السكان، فيما يأتي المسيحيون كثاني أكبر ديانة في البلاد.

ويقدر عدد المسيحيين في العراق بحوالي 450 ألف شخص، وفقا لتقديرات غير رسمية، بعدما كان عددهم يناهز 1.8 مليون نسمة قبل الإطاحة بالنظام العراقي السابق عام 2003.

وهاجر مسيحيو العراق إلى أوروبا وأمريكا ودول أخرى هربًا من الاضطرابات الأمنية واستهدافهم في بعض الأحيان من قبل تنظيمات إرهابية وعلى رأسها “القاعدة” و”داعش”، وفق مراقبين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى