الاخباراوربيحقوق المرأةدولي

زوجة سفير بلجيكا في كوريا الجنوبية تعتدي على موظفين بأحدى محلآت سيؤول و تلجأ للحصانة الدبلوماسية

#الشبكة_مباشر_سيؤول

بعد إتهامها بظرب موظفتين بمتجر لبيع الملابس في العاصمة سيول لجأت زوجة “بيتر ليسكوهير” ، السفير البلجيكي في كوريا الجنوبية ، إلى حصانتها الدبلوماسية لتجنب الملاحقة القضائية
وبحسب الشرطة الكورية الجنوبية ، أتُهمت السيدة، شيانغ شيويه تشيو ، بصفع إثنتين من موظفات المتجر للاشتباه في قيامها بالسرقة ، وفقًا لوكالة أنباء بيلجا.

في 9 أبريل ، ورد أن المرأة حاولت إرتداء قطعتين من الملابس في المتجر قبل خروجها. لتتبعها موظفة بالمتجر على الفور لتسألها عن الثوب الذي كانت ترتديه ، مما أدى إلى نشوب مشادة كلامية.

وتظهر لقطات المراقبة ، التي بثتها محطة التلفزيون الكورية الجنوبية SBS ، المرأة وهي تمسك بذراع مساعد البائع وتصفعه على وجهه ، وهو الحادث الذي أثار الكثير من الغضب في البلاد.

على صفحة الفيسبوك الخاصة بالسفارة البلجيكية في سيول ، كان ليسكوهير قد اعتذر من قبل ، باللغتين الإنجليزية والكورية ، نيابة عن زوجته. قال: “مهما كانت الظروف ، فإن الطريقة التي تعاملت بها غير مقبولة”.

وبموجب اتفاقية فيينا للعلاقات الدبلوماسية ، يتمتع الموظفون الدبلوماسيون وأفراد أسرهم بالحصانة من الولاية القضائية الجنائية لمحاكم البلد المضيف ، مما يعني أنه في معظم الحالات لا يمكن مقاضاتهم بغض النظر عن مدى خطورة الجريمة ما لم يتم التنازل عن حصانتهم عن طريق الإرسال.

وكانت السفارة البلجيكية قد ذكرت في وقت سابق أنها ستتعاون مع تحقيقات الشرطة.

ووفقًا لمسؤول في مركز شرطة يونجسان ، في وسط العاصمة الكورية سيول ، صرحت السفارة بأنها “تؤيد حق زوجة السفير في الحصانة” ، وفقًا لتقرير بيلجا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى