أخبار العائلة العربية في المهجرالاخباراوربي

مقتل ستة أشخاص على الأقل و عشرات الجرحى إثر دهس سيارة محتفلين بكرنفال بقرية جنوب بروكسل في بلجيكا

#الشبكة_مباشر_بروكسل

قُتل أشخاص على الأقل بعد أن اصطدمت سيارة بتجمع من المشاة في جنوب بلجيكا.

وقع الحادث في بلدة صدمت سيارة حشداً كان يشارك في مهرجان صباح اليوم (الأحد) في بلدة ستريبي – براكونييه، وهي جزء من مدينة لا لوفيير الصناعية. ما أسفر عن مقتل 6 أشخاص وإصابة 20 آخرين بجروح خطيرة، وفق ما أعلنت السلطات. على

بعد حوالي 30 ميلا (50 كيلومترا) جنوب العاصمة بروكسل.

ووردت تقارير أن السيارة صدمت بسرعة كبيرة مجموعة من فناني الكرنفال الذين كانوا يستعدون لتقديم عروض يوم الأحد.

وقال عمدة البلدة جاك جوبير لمحطة إذاعة RTBF: “يوجد بضع عشرات من الجرحى ولسوء الحظ قتل العديد من الأشخاص”.

وردت أنباء عن إصابة ما لا يقل عن 12 شخصًا بجروح خطيرة و القى القبض على الجناة و هما أثنين شباب

وقالت السلطات، إن الحادث وقع عند قرابة الساعة الخامسة (04.00 بتوقيت غرينتش) في بلدة ستريبي – براكونييه، وهي جزء من مدينة لا لوفيير الصناعية.

ووفقاً لبيان صادر عن مكتب رئيس البلدية، كان حشد يضم حوالي مائة شخص قد خرج من قاعة للألعاب الرياضية للتوجه إلى وسط البلدة عندما صدمته سيارة.

وكتبت وزيرة الداخلية أنليس فيرلندن على «تويتر»: «ما كان يفترض أن يكون حفلة جماعية تحول إلى مأساة. نراقب الوضع عن كثب». وأضافت: «أقدم التعازي لأسر وأصدقاء ضحايا الحادث الأليم الذي وقع صباح اليوم في ستريبي».

وأضاف البيان أنه من المقرر أن يصدر رد فعل عن مكتب المدعي العام في وقت لاحق اليوم.

و عبر رئيس الوزراء البلجيكي عن عميق حزنه و دعمه للضحايا و عوائلهم و سكان القرية.
وكالات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى