المرأة والطفلمقالات

كيف أتعامل مع ابني المراهق الكذاب

#الشبكة_مباشر_بقلم آيات أحمد

كيف أتعامل مع ابني المراهق الكذاب؟ من المؤكد بنسبة مائة بالمائة تقريبًا أن ابنك المراهق قد كذب أو سيكذب عليك بشأن شيء ما خلال سنوات المراهقة. أول نقطة مهمة حول كذب المراهقين هي عدم إنكار هذه الحقيقة، والأهم هو كيفية التعامل مع المراهق.

كيف أتعامل مع ابني المراهق الكذاب
قد يكذب المراهقون بشأن من يخرجون معهم، وماذا كانوا يفعلون، وأين كانوا، وكيف يشعرون، وما إذا كان لديهم اهتمام بالحب أم لا، وإنهاء واجباتهم المدرسية، وكيف ينفقون مخصصاتهم، وسواء حاولوا استخدام الكحول أو المخدرات أو السجائر أم لا. هذا لا يعني أنهم سيفعلون ذلك، ولكن تظهر الأبحاث أن هناك فرصة للتلاعب بالحقيقة حول كل ما سبق.

الفرق بين كذب المراهقين وكذب الطفل الصغير
يختلف كذب المراهقين عن الكذب خلال سنوات الطفل الصغير ومرحلة ما قبل المدرسة. يعتبر كذب الأطفال الصغار أو سن ما قبل المدرسة علامة فارقة إيجابية، فهو يظهر أنهم على دراية بما يحدث في عقل شخص آخر، وأن لديهم القدرة المعرفية لمنع أنفسهم من قول الحقيقة. كما يوضح أن لديهم القدرة لابتكار بديل معقول للحقيقة. مهما كان الأمر إيجابيًا، يكذب الأطفال الصغار دائمًا لتجنب الوقوع في المشاكل.

لكن كذب المراهقين ليس علامة فارقة إيجابية. قد يكون مؤشرًا على أنهم يحققون مراحل نمو إيجابية أخرى، مثل التمايز العاطفي والنفسي عن الوالدين، والاستقلالية، والولاء للأصدقاء. لكن الكذب في حد ذاته ليس سمة إيجابية. إنه شيء يحتاج الآباء إلى معالجته وحلّه وتجاوزه من أجل مساعدة أبنائهم المراهقين على النمو ليصبحوا بالغين مسؤولين وخاضعين للمساءلة.

أسباب الكذب عند المراهقين
الخطوة الأولى للتعامل مع الكذب لدى المراهقين هي فهم السبب. وإليك الأسباب الرئيسية لكذب المراهقين على والديهم:

تجنب الوقوع في مأزق. يبدو الأمر كما لو كانوا أطفالًا صغارًا أو في مرحلة ما قبل المدرسة. قد يكذب المراهقون لمجرد تجنب عواقب انتهاك القواعد.
تجنب الإحراج. قد يؤلف المراهقون قصصًا عندما يفعلون شيئًا يعتقدون أنه يجعلهم يبدون حمقى أو غير بارعين أو أغبياء.
حماية أو الدفاع عن الأصدقاء. إذا كان أحد الأصدقاء في مشكلة خطيرة مع والديهم أو المدرسة أو السلطات، فقد يكذب المراهقون لمساعدة أصدقائهم على الخروج من المأزق.
إخفاء المشاعر. قد لا يكون المراهق صريحًا تمامًا بشأن ما يشعر به تجاه الأشياء. قد يكونون غير مرتاحين لعواطفهم، أو محرجين منها، أو خائفين من أن الشعور بطريقة معينة قد يجعلهم يبدون غير ناضجين أو غير لطيفين.
ليبدون أفضل. قد يزين المراهقون أو يبالغون في الأشياء التي فعلوها أو الأشياء التي يمكنهم فعلها لكسب اهتمام الآخرين.
إنشاء حياة شخصية. هناك أوقات قد يكذب فيها المراهقون دون سبب وجيه سوى الاحتفاظ بجزء من حياتهم لأنفسهم، غير مرتبطين وغير متأثرين بتدخل الوالدين أو المعلمين. هذا أمر معقد أيضًا، نعم تطوير الاستقلالية شيء جيد، لكن الكذب لتعزيز الاستقلالية ليس هو النهج الصحيح.
اقرأ أيضاً: احتياجات المراهق النفسية

هل يمكن للوالدين معرفة متى يكذب المراهق؟
لا توجد طريقة آمنة لمعرفة الوقت الذي لا يقول فيه المراهق الحقيقة أو يتجاهل حقائق مهمة. في بعض الأحيان لا توجد علامات واضحة على أن المراهق يكذب، خاصة إذا كان يكذب كثيرًا حتى يصبح مقنعًا. لكن الأمهات خصوصا تميل إلى أن تكون جيدة جدًا في معرفة أن ابنها المراهق يكذب.

كيف أتعامل مع ابني المراهق الكذاب؟
فيما يلي بعض الأساليب التي ستساعد الآباء على تجنب كذب المراهقين، خاصةً إذا كانوا يواجهون صعوبة في فهم سبب كذب المراهقين. الهدف هو بناء تواصل مفتوح وصادق.

كن متاحًا ومهتمًا
ابحث عن طرق لبدء المحادثات في الأوقات التي يكون فيها المراهق مسترخياً، مثل القيادة لمسافات طويلة أو أثناء العمل معًا في مهمة منزلية. تأكد من أنهم يعرفون أنك مهتم بكل ما يريدون مشاركته.

ضع قواعد واضحة، ولكن كن دافئًا
غالبًا ما يكذب المراهقين لأنهم يعتقدون أن قول الحقيقة سيؤدي إلى العقاب أو الرفض أو الغضب أو إلقاء محاضرة. لكن يكون المراهقون أكثر صدقًا مع والديهم عندما لا يخافون من ذلك. ومع ذلك، فإن المراهقين يستجيبون جيدًا أيضًا للحدود الواضحة التي يتم فرضها مع عواقب معقولة.

البقاء هادئا
إن رفع صوتك وإلقاء المحاضرات الغاضبة والخوف لن يفيدك. سيرغب ابنك المراهق في التراجع وفعل كل ما في وسعه لإنهاء المحادثة في أسرع وقت ممكن. لكن إجراء مناقشة بنبرة معقولة سيساعدك.

الأمر لا يتعلق بك
مهما فعلت، لا تأخذ الأمر على محمل شخصي. عندما يكذب ابنك المراهق، فهذا ليس هجومًا عليك. فمثلًا إذا كنت كذبت على والديك خلال فترة المراهقة، فمن المحتمل أنك لم تفعل ذلك لإيذائهما. الكذب في سن المراهقة، في معظم الحالات، يتعلق بهم أكثر مما يتعلق بك.

إعادة التأكيد على أهمية الصدق
نراهن أنك قد أجريت بالفعل محادثات كثيرة عن الصدق عندما كان ابنك المراهق طفلاً صغيرًا أو في سن ما قبل المدرسة. لكن لم تفعلها الآن، عليك أن تأخذ الوقت الكافي للتأكيد على مخاطر الكذب.

عدم نعته بالكذاب
يجب فصل السلوك عن الشخص. لأنهم إذا رأوا أنفسهم كاذبين، فسوف يكذبون كثيرًا.

إخباره أنك مستعد لسماعه
أحيانًا يكون الكذب في سن المراهقة طريقة مضللة لحماية الوالدين. يقدّر المراهقون آراء والديهم ويريدون موافقتهم. لذلك، قد يكذبون بدلاً من الاعتراف بشيء سيكون من الصعب على الوالدين سماعه. ومن ثم، يحتاج الآباء إلى إعطاء المراهقين رسالة مفادها أنهم مستعدون وقادرون على المشاركة في المحادثات الصعبة والتعامل مع المواقف الصعبة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى