الاخباراوربي

عشرات المهاجرين سوريين مختبئين في شاحنة تركية تكشفها الشرطة التشيكية

صرح  متحدث باسم الشرطة التشيكية بإن مهاجرين بحدود 48 شخص تم العثور عليهم مختبئين في حمولة شاحنة تركية لدى تفتيشها في التشيك لغرض الوصول الى بلدان  أخرى لغرض الطلب في لجوء
وصرح بأنهم يمكن أن يقدموا طلبات لجوء في التشيك أو إعادتهم إلى البلد الذي كانوا فيه قبل أن دخول الشاحنة أراضي التشيك.

و كشفت السلطات التشيكية يوم أمس 48 مهاجرا يعتقد أنهم سوريون في شاحنة تركية يوم الخميس (05 تشرين الثاني/ نوفمبر 2020). وكان هؤلاء المهاجرون يريدون الوصول إلى غربي أوروبا. وقد تم كشفهم حين كان رجال الجمارك يفتشون حمولة الشاحنة، حسب ما أفاد به متحدث باسم الشرطة التشيكية لوكالة فرانس برس.

ولدى سؤال الشرطة عن جنسية المهاجرين أفادوا بأنهم سوريون. والمهاجرون 47 رجلا وإمرأة واحدة،

وقالوا إنهم يريدون التوجه إلى ألمانيا وهولندا. وتحاول الشرطة الآن التحقق من هوياتهم.

ومنذ أزمة اللجوء وتدفق مئات آلاف اللاجئين على أوروبا عام 2015

و تحاول جمهورية التشيك صد المهاجرين وعدم استقبال أي لاجئين من الشرق الأوسط وأفريقيا.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى