الاخباراوربيصحة ونصائح

زيارة ملك بلجيكا لمختبر جامعة سارت تيلمان بمدينة لييج للأطلاع على آخر أبحاث لقاح كوفيد-19

#الشبكة_مباشر_لييج

و زار على الفور الملك فيليب “ملك بلجيكا” مختبر كوفيد-19 في جامعة لييج صباح اليوم الثلاثاء.

ويعد مختبر الجامعة هو المختبر الذي أجرى حتى الآن أكبر عدد من إختبارات كورونا في بلجيكا.

وقال العميد انه فخورًا بكونه على رأس الجامعة وأن هذه الأزمة أظهرت نقاط ضعف شركتنا ولكن أيضًا نقاط قوتها” مضيفاً، “هدفنا هو الاستجابة بشكل عاجل والتعبئة لتقديم خدمة إلى جميع السكان “.

وحتى الآن ، يعتبر مختبر كوفيد-19 في جامعة لييج هو المختبر الذي أجرى أكبر عدد من الاختبارات ،حيث أجرى أكثر من 450 ألف تحليل PCR منذ أبريل ، وهو ما يمثل 10% من الاختبارات التي تم إجراؤها في بلجيكا.

وقال لوران جيليت ، من قسم الأمراض المعدية بالنسبة لمكتب فابريس للأبحاث ، فإن إصرار الفريق بأكمله والباحثين وتصميمهم هو الذي جعل هذه النتيجة ممكنة،

وأضاف قائلاً ان المختبر ينتج أيضًا الكواشف الخاصة به ، والتي تتيح له أن يكون مستقلاً تمامًا.

بالإضافة إلى هذه الأرقام، تم إجراء 50 ألف إختبار لُعاب بإستخدام أدوات الجمع الذاتي والتي يستخدمها حاليًا 74 ألف موظف في 602 دارًا للراحة والرعاية في والونيا،

وخلص نائب رئيس الجامعة إلى أن “المستقبل هو اللقاح ومضادات الفيروسات ولكن أيضًا الاختبار الشامل”.

وتجدر الإشارة الى ان معظم فنيي المختبرات المسؤولين عن التحليل البالغ عددهم 25 يعملون أحيانًا حتى الساعة 5:00 صباحًا لتقديم نتائج الاختبار في أسرع وقت ممكن، ويقومون بإجراء ما بين 12 و 16 ألف تحليل يوميًا.

ومن جهته قال الملك فيليب إنه “تأثر كثيرا” في نهاية هذه الزيارة، مؤكاً جلالته على عظيم إمتنانه وشكره العميق للجهود المبذولة من كافة العاملين.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى