الاقتصادتكنولوجيادولي

دبي في طريقها لاحتضان سوق العملات المشفرة و تعمل على توفير البنية التحتية المناسبة له

#الشبكة_مباشر_دبي

تصدرت العملات الرقمية المشفرة وخاصة عملة البيتكوين عناوين الصحف والمواقع الإخبارية حول العالم في الفترة الأخيرة بعد ارتفاع سعرها بشكل كبير ما دفع بالكثيرين إلى البحث عن شرائها والاستثمار فيها دون أدنى معرفة بكيفية عملها وماهيتها.

وللتعريف بهذا العالم الرقمي المالي الجديد عقدت دبي الشهر الماضي قمة AIBC التي تطرقت إلى تكنولوجيا البلوكتشين والعملات الرقمية المشفرة.

وتعد هذه قمة AIBC أحد أهم الملتقيات الدولية في العالم التي تناقش عالم التكنولوجيا الناشئة التي تجمع سنويا الآلاف من المستثمرين والمبتكرين للبلوكتشين والتقنيات المتربطة بالعملات الرقمية والذكاء الاصطناعي والبيانات الضخمة (بيغ داتا) وإنترنت الأشياء.

وتسعى القمة لتكون همزة وصل بين الفاعلين في القطاع والهيئات والمؤسسات العمومية والخاصة من أجل تبنى تقنية البلوكتشين في معاملاتها.

ويقول المؤسس والرئيس التنفيذي لمجموعة سيغما و قمة AIBC إيمان بوليس إن مسألة فهم تقنية البلوكتشين وتعزيز تواجدها -في عالمنا- هي المفتاح “إذا أردنا أن نرى العملات المشفرة والبلوكتشين يتم احتضانها من قبل الجماهير”.

وتعد العملات المشفرة عملات افتراضية غير مادية عكس اليورو أو الدولار مثلا والتي يمكننا الاحتفاظ بها ماديا، ومايميز العملات الرقمية أنها غير مرتبطة ببنك أو حكومة معينة و يمكن لمن يمتلك عملات رقمية القيام بجميع المعاملات المالية من تحويل وبيع أو شراء دون الحاجة للكشف عن هويته من خلال سلسلة من المعاملات المعقدة باستخدام تقنية البلوكتشين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى