الاخبارالاقتصاداوربي

ضبط نصف طن من الكوكايين في مصنع “نسبريسو” للقهوة وسط سويسرا

#الشبكة_مباشر_بيرن

أعلنت الشرطة السويسرية أمس الخميس، أنها ضبطت أكثر من نصف طن من مادة الكوكايين المخدرة داخل شحنة من حبوب البن وصلت إلى مصنع تابع لـ”نسبريسو” للقهوة.

وبحسب الشرطة السويسرية فإنه عثر على المادة المخدرة في مصنع واقع بمدينة “رومون” في كانتون فريبورغ غرب البلاد.

وأوضحت في بيان أن الموظفين بالمصنع المملوك لشركة “نستله” السويسرية العملاقة للأغذية “عثروا على مادة بيضاء غير محدد نوعها عندما كانوا يفرغون أكياسا تحوي حبوب بن طازجة”.

وأشار البيان إلى أن الموظفين أعلموا الشرطة يوم الاثنين الماضي عن هذه المادة، مؤكدة أن التحليل بين أن المادة التي عُثر عليها هي الكوكايين.

وأضافت الشرطة في البيان بأنها قامت بتفتيش خمس حاويات شحن تم تسليمها في نفس اليوم بالقطار ما سمح بمصادرة أكثر من 500 كيلوغرام من هذا المخدر، موضحة أنها أقامت حاجزا أمنيا كبيرا حول المصنع أثناء عملية التفتيش التي شارك فيها مجموعة كبيرة من ضباط الجمارك.

وأفاد البيان بأن المواد المخدرة تمت مصادرتها بالكامل ولم تلوث الإنتاج التابع للمصنع بأي شكل.

وأكدت أن التحقيق الأولي يشير إلى أن الشحنة جاءت من البرازيل، موضحة أن الكوكايين الذي تم ضبطه كان نقيا بنسبة تزيد عن 80% وتقدر قيمته بأكثر من 50 مليون فرنك سويسري (51 مليون دولار أمريكي).

وقالت الشرطة “يبدو أن جميع المخدرات كانت متجهة إلى السوق الأوربية”.

من جانبها، أصدرت شركة “نسبريسو” بيانا نقلته وسائل إعلام أوربية شددت فيه على أن المادة المخدرة “لم تتلامس” مع أي من منتجات أو معدات المصنع المستخدمة في صنع منتجاتها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى