أخبار العائلة العربية في المهجرأدب وفنالاخباردولي

صور محمد رمضان مع مجندة إسرائيلية تثير ضجة واسعة على مواقع التواصل الاجتماعي

#الشبكة_مباشر_القاهرة

مرة أخرى تصدر الفنان المصري محمد رمضان “الترند” في مصر وعدد من الدول العربية بعد انتشار صور ومقاطع فيديو تظهره برفقة فتاة إسرائيلية في اليونان.

صور رمضان وهو يحضن الفتاة ماريا زخريا والتي تبين في ما بعد أنها مجندة في الجيش الإسرائيلي، انتشرت كالنار في الهشيم على مواقع التواصل الاجتماعي، لتنهال التعليقات والانتقادات اللاذعة التي طالت رمضان.

ونشرت زخريا الصور التي تم التقاطها خلال حفل للفنان المصري أقيم في اليونان قبل أيام على صفحتها الخاصة على تطبيق “تيك توك” قبل أن يكتشف الرواد جنسيتها الحقيقية وتثير بلبلة واسعة، أجبرت على إثرها بالخروج عن صمتها لتشرح للجمهور طبيعة العلاقة التي تجمعهما.

وأوضحت زخريا خلال لقاء مصور ما حصل معها، قائلة “لاحظت محمد رمضان في الشاطئ فطلبت منه صورة لأنني محبة له ولم يرفض ولم يسألنا عن جنسيتنا”.

وعلق رجل الأعمال المصري نجيب ساويرس في تغريدة نشرها عبر موقع تويتر، على صور رمضان قائلا : “اللى زعلانين من صديقى محمد رمضان انه اتصور مع واحده طلعت اسرائيلية ..سؤال : يعنى معقوله واحده مزه كده تيجي تقوللي ممكن اتصور معاك اقولها لا وريني باسبورك الأول؟”.

وكتب سهام الغامدي: “محمد رمضان يظهر مع الفتاة الإسرائيلية مايا زخارف في اليونان. اللهم ان عبدك هذا طغى وبغى في الأرض الفساد.. اللهم إما ارزقه هداية عاجلة من عندك أو كف شره عن المسلمين والعالمين والأمر سبحانك إليك أنت تحكم لا معقب لحكمك”.

بدوره قال أحمد باسط “محمد رمضان اتصور مع بنت في اليونان ورقص وفيديوهات تيك توك واخر حلاوة وانشكاح من النجم، قوم ايه بقى البنت تطلع مجندة في جيش الاحتلال وهي اللي نزلت الفيديوهات والصور وغفلت الفنان زي ما اتغفل من مطرب اسرائيلي في الإمارات”.

وكان محمد رمضان قد أثار موجة من الغضب، وصلت إلى البرلمان في نوفمبر عام 2020 بعناق فنان ومطرب إسرائيلي خلال حفل له في دبي.

وقال النائب البرلماني عبد الحميد كمال، وقتها: إن صفحة “إسرائيل تتكلم بالعربية”، التابعة لوزارة الخارجية الإسرائيلية، قد احتفت بصورة يظهر فيها محمد رمضان يعانق مطربًا إسرائيليًّا، خلال تواجدهما في دبي بالإمارات.

ونشرت الصفحة الإسرائيلية الصورة، وكتبت إلى جوارها: “الفن دومًا يجمعنا.. النجم المصري محمد رمضان مع المطرب الإسرائيلي عومير آدام في دبي”.

وأحيا محمد رمضان حفلًا غنائيًّا باليونان بحضور جماهيري كبير، رفع لافتة كامل العدد، وقدَّم خلالها باقة كبيرة من أغانيه ما بين القديم والحديث، وسط تفاعل كبير.

وتضمنت الأغنيات التي قدَّمها «رمضان»: «بلالين»، «تنطيط»، «إنساي»، «الملك»، «ثابت»، «مافيا»، «نمبر وان»، وغيرها من الأغاني.

وعلى هامش الحفل، حرص عدد كبير من الجمهور اليوناني على التقاط الصور «السيلفي» مع الفنان.

كما يستعد أيضًا لإحياء حفل غنائي 12 أغسطس الجاري، في مدينة العلمين الجديدة بالساحل الشمالي.

يذكر أن آخر الأعمال الغنائية التي طرحها محمد رمضان على «يوتيوب» أغنية «تنطيط» من تنفيذ محمود الشيخ، وإشراف عام محمود رمضان، ومن إخراج بثينة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى