أخبار العائلة العربية في المهجرالاخباردولي

فاجعة كبيرة تخلف 632 قتيلا و 329 مصابا في زلزال يضرب المغرب- هو الأعنف منذ قرن و الآلاف تحت الأنقاض

#الشبكة_مباشر_مراكش

أفاد التلفزيون الرسمي المغربي نقلا عن وزارة الداخلية بارتفاع عدد ضحايا الزلزال الذي ضرب البلاد مساء أمس الجمعة إلى 632 قتيلا و329 مصابا.

وذكر المركز الوطني للبحث العلمي والتقني -ومقره الرباط- أن قوة الزلزال بلغت 7 درجات على مقياس ريختر. وقال رئيس قسم المعهد الوطني للجيوفيزياء المغربي إن الزلزال -الذي ضرب جنوب غرب مراكش- هو الأعنف منذ قرن.

بدورها، ذكرت وكالة الأنباء المغربية أن السلطات الصحية تناشد المواطنين التبرع بالدم لإنقاذ مصابي الزلزال، بينما شرعت السلطات في عمليات بحث وإنقاذ للعالقين تحت الأنقاض.

ونقل مراسل الجزيرة عبد المنعم العمراني -عن بيان مقتضب للمعهد الوطني للجيوفيزياء- أن الزلزال وقع حوالي الساعة الـ 11 مساء الجمعة (الساعة الـ 22 بتوقيت غرينتش) وكان مركزه في إقليم الحوز جنوب غرب مراكش، على عمق 8 كيلومترات.

ارتفاع حصيلة ضحايا الزلزال
أفاد التلفزيون الرسمي المغربي نقلا عن وزارة الداخلية بارتفاع عدد ضحايا الزلزال إلى 632 قتيلا و329 مصابا.

وجاء في بيان للوزارة اليوم السبت “إلى حدود الساعة السابعة صباحا (السادسة بتوقيت غرينتش) سجلت 632 وفاة و329 إصابة، من بينها 51 إصابة خطيرة”.

وأكد البيان أن الهزة الأرضية أسفرت عن انهيار عدد من البنايات في مناطق عدة.

وكانت وزارة الداخلية أعلنت في وقت سابق عن حصيلة أولية بسقوط 296 قتيلا و153 جريحا جراء الزلزال، قبل الإعلان عن الحصيلة الجديدة.

مناشدة للتبرع بالدم
ناشدت السلطات الصحية في مراكش المواطنين التبرع بالدم عقب الزلزال القوي الذي ضرب جنوبي البلاد وخلف مئات القتلى والجرحى.

ونقلت وكالة الأنباء المغربية عن السلطات الصحية في مراكش مناشدتها المواطنين التبرع بالدم لإنقاذ المصابين جراء الزلزال.

الأمم المتحدة تعرض المساعدة
أعلنت الأمم المتحدة استعدادها لمساعدة الحكومة المغربية في جهودها لمساعدة السكان المتضررين من الزلزال الذي ضرب جنوب البلاد مساء أمس الجمعة وخلف مئات القتلى والجرحى.

وأعرب الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غويتيريش عن حزنه وتضامنه مع حكومة وشعب المغرب عقب الزلزال الذي وصف بالأعنف في البلاد خلال قرن.

سكان عدد من مدن المغرب أمضوا ليلتهم في الشوارع والحدائق بعد الزلزال (الفرنسية)

تحذير من السفارة الأميركية في المغرب
حذرت السفارة الأميركية في المغرب من حدوث زلازل أو هزات ارتدادية إضافية عقب الزلزال القوي الذي ضرب البلاد وخلف مئات القتلى والجرحى.

وقالت السفارة في بيان إنه يجب توخي الحذر خلال الـ 24 ساعة القادمة في حال حدوث زلازل أو هزات ارتدادية إضافية، وذكرت أنه سيتم تفعيل تحذير من حدوث تسونامي بالمناطق الساحلية.

وقال ناصر جابور، رئيس قسم بالمعهد الوطني للجيوفيزياء (حكومي)، لوكالة المغرب الرسمية إن “المرة الأولى منذ قرن التي يسجل فيها المركز هزة أرضية عنيفة بهذا الشكل بالمغرب”.
ولفت إلى أن الهزات الارتدادية التي أعقبت الزلزال الذي ضرب مساء الجمعة منطقة الحوز تكون أقل قوة وقد لا يشعر بها المواطنون.
وأوضح أن الهزة التي حدد مركزها بقرية إيغيل (تابعة لمدينة مراكش)، تم استشعارها بالعديد من المدن في محيط بلغ 400 كلم”.
وضرب الزلزال عدة مدن مثل العاصمة الرباط والدار البيضاء (كبرى مدن البلاد) ومكناس وفاس ومراكش (شمال)، وأغادير وتارودانت (وسط).
وأضاف أن “الهزة الرئيسية تلتها مئات من الهزات الارتدادية بلغت أقواها نحو 6 درجات”.
واعتبر أن “الهزات الارتدادية تكون عموما أقل قوة من الهزة الرئيسية”.المصدر : الجزيرة + وكالات

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى